رئيس الوزراء السيد نوري المالكي : لن نسلم رقاب العراقيين للبعث والقاعدة + التسجيل الصوتي - الاخبار السياسية - - موقع مكتب المعقل
       

-
الأحد, 2016-12-11, 9:59 AM
حزب الدعوة الإسلامية \ مكتب المعقل
الرئيسية | التسجيل | دخول
 تابع واستمع خطب الجمعة بيانات حزب الدعوة الإسلامية مدونة نور الحقيقة بين الماضي والحاضر

-->
المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
الرئيسية » » الاخبار السياسية

رئيس الوزراء السيد نوري المالكي : لن نسلم رقاب العراقيين للبعث والقاعدة + التسجيل الصوتي
2014-03-10, 9:59 PM


افتتح رئيس الوزراء السيد نوري المالكي ببغداد اليوم البناية الجديدة لمؤسسة الشهداء ، وإطلع على معرض للصور يوثق صمود الشهداء والاحكام الجائرة التي تعرضوا لها في عهد النظام المباد.
وقال في كل له بالمناسبة : ان هذه الشريحة المظلومة التي حرمت من حقوقها واضطهدت بخضوعها للارهاب البعثي مازال هناك من يعمل على تعطيل مصالحها ، وان مسؤوليتنا اليوم هو تقديم مانستطيع لإنصاف هذه الشريحة المضحية إكراما لشهداء العراق الذين سقطوا على يد البعث ، وفي مقدمتهم المرجع الكبيرالسيد محمد باقر الصدر، مشيرا الى قانون مؤسسة الشهداء الذي يتضمن امتيازات لهذه الشريحة تتعلق بالسكن والدراسة وتوفير فرص العمل وغيرها .
وأعرب السيد رئيس الوزراء عن أسفه لكون بعض السياسيين لايرضى بدعم هذه الشريحة المظلومة ولأن شركاء في العملية السياسية لايريدون ان نتحدث عن جرائم البعث ونعيد التذكيربها ، ولايدينون جرائم البعث لأنهم جزء منه .
وقال سيادته : ان البعض يدعونا للسكوت والتخلي عن اتخاذ المواقف المسؤولة حيال ثروات العراق وأمنه وحقوق المواطنين : ونقول لهؤلاء اننا لن نساوم على ثروات العراق وأمنه .
واشار السيد رئيس الوزراء الى تحول ساحات الاعتصام على مدى عام الى منطلق ومقر لتنظيم القاعدة ، فيما بعض السياسيين يدعو للحوار ويتحدث عن المطالب والدستور وهو يتمرد عليه ، وتابع سيادته : عميت قلوبهم قبل عيونهم عن رؤية تنظيم القاعدة في ساحات الاعتصام وهم يهددون بقطع الرؤوس وعن الاعترافات التي تؤكد انطلاق السيارات المفخخة منها لقتل العراقيين.
وتساءل السيد رئيس الوزراء : هل نتحاور مع القاعدة وداعش ؟.. لاحوار مع القاعدة وإن طال الزمن لأن البديل هو تسليم رقاب العراقيين والعودة الى احضان البعث والقاعدة ، وسنواجه المليشيات سواء كانت سنية أم شيعية .

واضاف السيد رئيس الوزراء : لاتوجد لدينا مشكلة مع عشائر الانبار او اية محافظة
و اخرى فالعشائر حملت السلاح بوجه الارهابيين من القاعدة وداعش ، ولم تكن محافظة الانبار واهلها مستهدفة لوحدها وانما جميع ابناء الشعب العراقي.
وحذر رئيس الوزراء من ان المنطقة تعصف بها رياح الارهاب وعلى شعوب المنطقة ان تحاربه، وقال : ان أية دولة لا تستطيع ان تكون بمعزل عن الهجمات الارهابية وسيدخلهم الارهاب ولايمنعها مانع ولايحدها حدود .





الموقع الرسمي لرئيس الوزراء

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ التسجيل الصوتي
الفئة: الاخبار السياسية | أضاف: almaaqal
مشاهده: 65 | تحميلات: | الترتيب: 0.0/0
Copyright MyCorp © 2016
-----
-------