-
الإثنين, 2021-05-17, 8:24 PM
حزب الدعوة الإسلامية \ مكتب المعقل
الرئيسية | التسجيل | دخول
 تابع واستمع خطب الجمعة بيانات حزب الدعوة الإسلامية مدونة نور الحقيقة بين الماضي والحاضر

-->
المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
الرئيسية » - » بيانات ومواقف

بيان حزب الدعوة الإسلامية في الذكرى الـ (33) لاستشهاد آية الله العظمى السيد الشهيد محمد باقر الصدر واخته العلوية بنت الهدى
2013-04-09, 9:39 AM

بسم الله الرحمن الرحيم
(( مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجالٌ صَدَقُوا ما عاهَدُوا اللهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَما بَدَّلُوا تَبْدِيلاً))
صدق الله العلي العظيم .

ونحن على أعتاب الذكرى الـثالثة والثلاثين لاستشهاد رائد الحركة الإسلامية ومفجر الوعي الرسالي ومؤسس حزب الدعوة الإسلامية، المرجع القائد الإمام السيد الشهيد محمد باقر الصدر، واخته العلوية العالمة بنت الهدى،

نق
ف اليوم لنستعيد مشاهد تلك العقود المظلمة التي شهدها العراق على أيدي حزب البعث البائد الذي حكم عراقنا الحبيب بالحديد والنار فأذاق شعبه بكل فئاته وقومياته مرارة الويلات، ونستذكر معها ذلك الصمود البطولي الذي أبداه مجاهدو الحركة الإسلامية وهم يتصدون لأشرس نظام قمعي استبدادي عرفه التاريخ المعاصر، والذي مازالت المقابر الجماعية المتناثرة على امتداد ارض الوطن شاهدة على التاريخ الأسود لتلك الحقبة.
وإذ نستعيد هذه الذكرى الأليمة التي أدمت قلوب العراقيين بجميع أطيافهم، نستحضر العدالة الإلهية التي أهلكت نظام البعث البائد في اليوم نفسه الذي اغتال فيه الشهيد الصدر واخته العلوية رضوان الله عليهما، فكان التاسع من نيسان وعدا صادقا للعدالة الالهية وانتصارا للدم على السيف وفوزا للشهادة والمبادئ التي ضحّى من اجلها شهداء العراق الأبرار.
وإذ نحيي الذكرى السنوية الثالثة والثلاثين لاستشهاد مؤسس حزب الدعوة الإسلامية المفكر الإسلامي الكبير الشهيد الإمام السيد محمد باقر الصدر (قدس سره ) واخته العلوية بنت الهدى، فإننا نستذكر بإجلال وإكبار كل شهداء العراق الأبرار الذين قدموا أرواحهم الطاهرة قربانا للعقيدة والوطن وهم يقارعون النظام البعثي البائد، وينازلون قوى الإرهاب والظلام والتكفير التي لا تريد إلا الخراب والقتل في عراقنا العزيز .
إننا وبهذه المناسبة، نعاهد الشهداء الأبرار والشعب العراقي على المضي قدما على خطى الشهيد الصدر، وبذل كل جهودنا من اجل عراق حر كريم تسوده كرامة الإنسان ويشعر فيه المواطنون جميعا على اختلاف قومياتهم ومذاهبهم بأنهم اخوة .
كما إننا ندعو في ظل الظروف الراهنة الى مراجعة مسيرة العملية السياسية التي باتت تتعثر بسبب المحاصصة العقيمة التي عرقلت المشروع الوطني الذي تتبناه القوى السياسية الخيرة في العراق، ونؤكد على ضرورة إعادة بناء العملية السياسية على اسس دستورية متينة لنستطيع المضي بعملية البناء والاعمار وتقديم الخدمات للمواطنين، والقضاء على الفساد والمفسدين من اجل عراق مزدهر يسوده العدل والإنصاف كما أراد شهداؤنا الأبرار وضحوا من اجله.

حزب الدعوة الإسلامية
المكتب الإعلامي
27 جمادي الاولى 1434 هـ
8 نيسان 2013 م
الفئة: بيانات ومواقف | أضاف: almaaqal
مشاهده: 310 | تحميلات: | الترتيب: 0.0/0
Copyright MyCorp © 2021