تابع واستمع خطب الجمعة بيانات حزب الدعوة الإسلامية مدونة نور الحقيقة بين الماضي والحاضر

-->
المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
الرئيسية » » تـفـاصـيـل فـيلـم «بـراءة الـمـسـلمـيـن»
9:28 PM
تـفـاصـيـل فـيلـم «بـراءة الـمـسـلمـيـن»

صحيفة الصباح

دعا رئيس الوزراء نوري المالكي الى استخدام الرد الحضاري النابع من قيم ومبادئ الاسلام،ضد المشبوهين واعمالهم المسيئة للاسلام وشخص الرسول الكريم محمد (ص) ، مشيرا الى ان الرد الطبيعي يكون بالتعاون بين اتباع الديانات السماوية على محاصرة العنصريين وعدم نشر افكارهم الخطيرة والامتناع عن اللجوء الى العنف ، وفيما تصاعدت في العراق الادانات تلاحقت في البلاد العربية الاحتجاجات والاستنكارات العنيفة وصولا الى ذروة « الجمعة» امس اخذ بعضها طابع العنف ما ادت الى اصابات واعتقالات على خلفية عرض فيلم تكتنفه الشبهات، احتوى اساءات واضحة الى الرسول محمد (ص).
وكان فيلم «براءة المسلمين» الذي عرض بالتزامن مع ذكرى 11 سبتمبر قد اجج على مدى ثلاثة ايام استنكارات اخذ بعضها طابع العنف في اكثر من بلد عربي.وشهدت مدن العراق في اعقاب صلاة الجمعة تظاهرات واسعة، امس، استنكرت الاساءة المتعمدة للدين الاسلامي حيث طافت حشود كبيرة من المواطنين شوارع مدن النجف وكربلاء والموصل والبصرة وميسان وسامراء.وقال رئيس الوزراء نوري المالكي في بيان صحفي صدر امس الاول ان «الرد الطبيعي على هؤلاء المشبوهين واعمالهم المشينة يكون بالتعاون بين اتباع الديانات السماوية على محاصرة العنصريين وعدم نشر افكارهم الخطيرة والامتناع عن اللجوء الى العنف والتحلي بمبادئ الاسلام وقيمه الحضارية»، مؤكدا أنه «لا ينبغي ان تكون حرية التعبير ذريعة لممارسة الاساءات البالغة للمقدسات الدينية». واشارالى ان :»تكرار الاساءة الى المقدسات الدينية من قبل اشخاص وجماعات مشبوهة يستحق اشد حالات الادانة والاستنكار خصوصا الفيلم الاخير الذي خلا من اية قيمة سوى امتهان مقدسات المسلمين وقيمهم النبيلة».واضاف :»لا ينبغي ان تكون حرية التعبير ذريعة لممارسة الاساءات البالغة للمقدسات الدينية،كما ان ترك هؤلاء يعبثون دون رادع وعدم اخذ زمام المبادرة لمنعهم يمكن ان يعرض عملية التواصل بين الشعوب والثقافات التي نادت بها الاديان السماوية والقيم الانسانية الى الخطر ويفتح ابواب العنف والفوضى.اما رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي فقد اشار الى ان ،ما تعرض له شخص الرسول محمد (ص) من اساءة تنافي القيم الدينية والانسانية والقدسية. وقال النجيفي في بيان صدر، امس الجمعة، وتلقت «الصباح» نسخة منه «ندين ونستنكر باشد العبارات ما تعرض له شخص رسولنا خاتم الانبياء محمد (ص) من اساءة تقشعر لها النفوس وتنافي القيم الدينية والانسانية وان الاسلام دين اخوة وتسامح والاساءة لرسوله اساءة لقيم الخلق الرفيع».واستنكرت المرجعية الدينية بشدة الاساءة الى الرسول الاكرم محمد (ص)، امس الجمعة، وقال ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي في خطبة صلاة الجمعة ، إن «المرجعية الدينية العليا وبقية المراجع العظام يستنكرون بشدة عرض فيلم يسيء الى الرسول الاكرم محمد (ص) لما فيه من تجاوز كبير على قداسة النبي واستفزاز لاكثر من مليار مسلم».وأشار الكربلائي الى ان «مشاعر الغضب الذي تشهده البلدان الاسلامية هو امر طبيعي ولكن ينبغي الا ينعكس ذلك سلباً على اصحاب الديانات الاخرى وهذا ما اراد له ان يكون منتجو الفيلم»، داعياً المسلمين في العراق والعالم الاسلامي الى «تفويت الفرصة امام اعداء الاسلام». الى ذلك قالت صحيفة الواشنطن بوست ان هناك أدلّة آخذة بالبروز تفيد بأن اثنين على الأقل من الناشطين الأقباط، يقيم كل منهما في طرف من الولايات المتحدة، متورطان في إنتاج ونشر الفيلم المشار إليه الذي يصوّر النبي محمد، بصور غير لائقة.وبحسب صحيفة الاندبندنت فان الفيلم عرض لأول مرّة في 30 حزيران الماضي في دار صغيرة متواضعة للسينما في حي من أحياء هوليوود الأقل أناقة ونظافة. كان طول الفيلم ساعة واحدة ولم يحضره سوى عشرة أشخاص أو نحو ذلك، وظن من رآه أن تلك نكتة سمجة بسبب ما اتصف به من غياب الحبكة وهزال القيم.وروّج للفيلم بقوّة على موقع فيسبوك شخص يحمل اسم «موريس صادق» وهو ناشط مسيحي أميركي من أصل مصري، ومن المتحاملين على الإسلام. وعندما اندلعت الاحتجاجات اتصلت وكالة «أسوشيتد بريس» بمروج الفيلم على الفيس بوك الذي قال انه يستطيع إقناع منتج الفيلم بإعطاء رقم هاتفه لإجراء مقابلة. أخبر «باسيلي» وكالة أسوشيتد بريس أنه أنفق على الفيلم 5 ملايين دولار حصل عليها كتبرعات من 100 شخصية يهودية، ووصف نفسه بأنه يهودي إسرائيلي يعمل في العقارات في كاليفورنيا. ولكن لم يمكن العثور على شخص اسمه «سام باسيلي» يقيم في كاليفورنيا، وتبيّن أن جميع التفاصيل الرئيسة في روايته كانت مختلقة. وفي وقت لاحق تم تعقّب رقم الهاتف الذي أجريت عليه المقابلة فإذا به ينتهي إلى منزل شخص اسمه «ناكولا باسيلي ناكولا» وهو مصري وعضو في الكنيسة القبطية.
الفئة: ارشيف السياسية | مشاهده: 254 | أضاف: almaaqal
Copyright MyCorp © 2021