-
الجمعة, 2018-10-19, 4:49 AM
حزب الدعوة الإسلامية \ مكتب المعقل
الرئيسية | التسجيل | دخول
 تابع واستمع خطب الجمعة بيانات حزب الدعوة الإسلامية مدونة نور الحقيقة بين الماضي والحاضر

-->
المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
الرئيسية » » اخبار الدعوة والدعاة

حزب الدعوة الاسلامية بمناسبة ولادة الرسول الاعظم (ص) وولادة الامام الصادق (ع) والذكرى السنوية 62 لتاسيس الحزب
2017-12-08, 10:05 AM


بسم الله الرحمن الرحيم
(( وما أرسلناكَ إلّا رحمةً للعالمين))
صدق الله العلي العظيم

ونحن نعيش عبق الرسالة ووهج النبوة بولادة رسول الانسانية محمد صلى الله عليه واله وسلم ونتنسم عطر الامامة بميلاد الامام جعفر الصادق عليه السلام ونحيي الذكرى الثانية والستين لتاسيس حزب الدعوة الاسلامية على يد السيد الشهيد محمد باقر الصدر ومعه الرعيل الاول للوعي الاسلامي المعاصر ، نتقدم للامة الاسلامية عامة وللشعب العراقي خاصة والاخوة الدعاة جميعا باطيب التهاني والتبريكات وهم يعيشون ايام ولادة فخر الكائنات ورسول الانسانية وخاتم النبيين صلى الله عليه واله وولادة سليل دوحة الامامة وامتداد شجرة النبوة الامام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام ، سائلين الله سبحانه وتعالى ان يجعل ايامهم افراحا ومسرات ويديم عليهم نعمة الامن والامان بعد التخلص من العصابات الداعشية الارهابية التي ادعت زورا وبهتانا تمثيلها للاسلام وهو برئ منها ومن افعالها الاجرامية.

ان ولادة الرسول محمد بن عبد الله صلى الله عليه واله التي مثلت لحظة انتقال تاريخية لمنطقتنا والعالم تاسس على اثرها كل الارث الاسلامي وحضارته السامية، تستدعي منا جميعا الحفاظ على اسس هذه الرسالة الخالدة وتبني قيمها الحقة من اجل خير الانسانية جمعاء، وان نعمل على بناء اوطاننا بما تمليه علينا مبادئ الاسلام المحمدي الأصيل.

إنّ تزامن هذه المناسبة مع ولادة الإمام جعفر الصادق عليه السلام تتطلب منا التوقف عند حياته الشريفة التي قضاها في الجهاد ونشر العلوم والمعارف وتخريج الاف العلماء ، فكان بحق منارا يهتدى به، في افق الانسانية على مر الدهور وتعاقب الاجيال .

ان حزب الدعوة الاسلامية، وفي ذكرى تأسيسه الثانية والستين يؤكد أنّه لن يحيد عن الخط الذي رسمه وحدد مساراته السيد الشهيد محمد باقر الصدر قدس سره والثلة المؤمنة معه، ومتمسك بطريق ذات الشوكة الذي خطه الشهداء الابرار ولن يوقف مسيرته اي عائق، وانه ماض في مشروعه التغييري والاصلاحي خدمة لكل أبناء الشعب العراقي بكل تنوعاتهم واطيافهم.

واذ نحيي هذه المناسبات العظيمة التي تتزامن هذه الايام مع الانتصار الكبير على عصابات داعش الارهابية وتطهير كل ارض العراق الطاهرة من رجسهم فاننا ندعو جميع ابناء شعبنا العزيز الى الحفاظ على وحدتهم وتوحيد كلمتهم بوجه كل مخططات التجزئة والتفرقة بما يحفظ لهم وطنهم عزيزا كريما يعيش فيه الجميع اخوة متحابين يرفلون بالخير والامان.

حزب الدعوة الإسلامية
المكتب الإعلامي
17 ربيع الاول 1439 للهجرة
6 كانون الاول 2017 للميلاد
الفئة: اخبار الدعوة والدعاة | أضاف: almaaqal
مشاهده: 39 | تحميلات: | الترتيب: 0.0/0
Copyright MyCorp © 2018
-----
-------